معلومات وحقائق عن شقائق البحر

شقائق البحرملونة وجميلة مع حشد من اللوامس المليئة بالسم

 

شقائق البحر
Sea Anemone
الطائفة الحيوانات الوردية
الموطن البيئي البحار والمحيطات
النظام الغذائي آكلة اللحوم
متوسط العمر يصل إلى 50 سنة
الغذاء الأسماك الصغيرة،الروبيان
الألوان ألوان الطيف
الحجم 1.2 – 180 سم

حجم الحيوان

حجم-شقائق البحر

خريطة

خريطة-شقائق البحر

شقائق البحر أو شقائق النعمان البحرية سميت بذلك نسبة إلى أزهار شقائق النعمان في البرية، وهي حيوانات وردية قريبة إلى الشعاب المرجانية أو قناديل البحر، تقضي معظم وقتها معلقة على الصخور في قاع البحر أو فوق الشعاب المرجانية في إنتظار الفرائس التي تلسعها بواسطة اللوامس المليئة بالسم.

تتكون أجسام شقائق البحر من لوامس تحيط بالفم المركزي ذات أقراص لاصقة ولاسعة تفرز السم عند اللمس، ولها أجسام أسطوانية تعمل كقاعدة تلتصق بالصخور، وتعمل اللوامس والمجسات على حقن الفرائس بالسم العصبي الذي يسبب الشلل ثم تقوم بتحرك الفريسة العاجزة نحو الفم.

يوجد اليوم ما يقارب 1000 نوع من شقائق البحر موجودة في جميع محيطات العالم على أعماق متفاوتة، لكن أكبرها حجماً وأكثرها تنوعاً يتواجد في المياه الاستوائية الساحلية، وهي متعددة الألوان والأحجام يمكن أن تكون صغيرة بطول 1.2 سم أو كبيرة بطول 1.8 متر.

بعض أنواع شقائق النعمان البحرية تقيم علاقة تكافلية مع الطحالب الخضراء تماماً كما تفعل الشعاب المرجانية القريبة لها، وفي مقابل توفير الملاذ الآمن للطحالب والتعرض الجيد لأشعة الشمس تتلقى الشقائق الأكسجين والسكريات إحدى نتائج عملية البناء الضوئي لدى الطحالب.

تشكل شقائق البحر علاقة تكافلية أيضاً مع سمكة المهرج الأكثر شهرة، ويحمي السمكة طبقة مخاطية تجعلها في مأمن من اللسعات، وبحصولها على الحماية من الحيوانات المفترسة بين اللوامس فإنها تؤمن بعض الوجبات الخفيفة من فتات طعامها إلى شقائق البحر.

معظم لسعات الشقائق لا تشكل خطراً كبيراً على البشر، ولكن عدد قليل من الأنواع شديدة السمية يمكنها التسبب بأضرار خطيرة قد تكون قاتلة.

هل تعلم: يصل عمر بعض أنواع شقائق البحر إلى 50 عام أو أكثر.

الرجوع إلى قائمة اللافقاريات

حقوق الصور حيوانات