معلومات وحقائق عن السلحفاة المصرية

سلحفاة مصريةثاني أصغر السلاحف البرية

 

سلحفاة مصرية
Egyptian tortoise
الطائفة الزواحف
الفصيلة السلاحف البرية
الموطن البيئي الأراضي الجافة والصحاري
النظام الغذائي آكلة النبات
الوزن 160 – 365 غم
متوسط العمر يزيد عن 20 سنة في الأسر
عدد البيض 1 – 5 بيوض
اللون بني-ذهبي-أصفر عاجي
الغذاء الأعشاب-الفواكه-خضروات
الحجم (طول) 10 – 15 سم

حجم الحيوان

حجم-سلحفاة مصرية

خريطة

خريطة-سلحفاة مصرية

السلحفاة المصرية هي زواحف صغيرة تعيش على طول الساحل الأفريقي الشمالي من ليبيا حتى شرقي دلتا نهر النيل، ويرجح تاريخياً أنها عاشت في نطاق أكبر بكثير في الماضي، حيث انخفضت أعدادها بشكل حاد ما بين الأعوام 1970-1990، ويرجع ذلك أساساً إلى القحولة وتوسع الصحراء الكبرى والرعي، عدا عن جمعها بكثرة في تجارة الحيوانات الأليفة.

تعتبر السلحفاة المصرية ثاني أصغر أنواع السلاحف بطول يصل إلى 14.4سم للإناث بوزن 300-350 غم، و10.2 سم للذكور بوزن 160-250 غم، كما وتمتاز بقوقعة عالية القبة بلون العاج إلى اللون الشاحب الذهبي أو البني الداكن المائل إلى الاصفرار.

تنضج السلاحف المصرية وتتزاوج فترة شهر آذار-مارس في البرية، لكنها تتزاوج في شهر أبريل ونوفمبر عندما تكون في الأسر، حيث يطارد الذكر الأنثى ويطلق أحياناً أصواتاً تشبه هديل الحمام، تضع الأنثى بيضها في حفر تحت الأشجار أو في جحور الحيوانات المهجورة، وتفقس حوالي 1-5 بيضات في الصيف أو في أوائل الخريف.

السلاحف المصرية هي حيوانات عاشبة تتغذى على النباتات الصحراوية والفواكه، وتكون أكثر نشاطاً في الفترات الدافئة من السنة، ويقل نشاطها في الجو البارد أو الحار جداً حيث تختبئ في الجحور أو في ظل الأشجار صيفاً.

تعيش السلحفاة المصرية في البيئات الصحراوية وشبه الصحراوية التي تهيمن عليها الرمال والسهول الصخرية، كما يمكن إيجادها في الأودية الرملية وبالقرب من المياه الساحلية، وقد تدهورت أعدادها بشكل كبير في بيئتها الأساسية بمنطقة مصر، لكن بعض أعدادها جيدة إلى حد ما في ليبيا.

هل تعلم: تطلق السلحفاة المصرية أحياناً أصوات تشبه هديل الحمام عندما ترغب بالتزاوج.

الرجوع إلى قائمة الزواحف

حقوق الصور حيوانات