معلومات وحقائق عن النمر ذو أسنان سيفية

نمر ذو أنياب سيفيةجسم عضلي كبير وأنياب طويلة

 

نمر ذو أسنان سيفية
Saber-toothed Tiger
التصنيف حيوانات ما قبل التاريخ
الطائفة الثدييات
النظام الغذائي آكل اللحوم
الموطن البيئي الغابات والأراضي العشبية
الوضع الحالي منقرض
تاريخ الإنقراض 10000 سنة قبل الميلاد
متوسط العمر 20 – 40 سنة
الغذاء أيلبيسون– ماموث
الأعداء البشر
الوزن 300 كغم
الحجم 2 – 2.5 متر

حجم الحيوان

حجم-نمر ذو أنياب سيفية

نمر الأنياب السيفية هو واحد من أكثر حيوانات ما قبل التاريخ شهرة جنباً إلى جنب مع حيوانات الماموث العملاقة، حيث جابت هذه السنوريات مناطق وسط غرب الولايات المتحدة وأجزاء عديدة من أمريكا الشمالية والجنوبية حتى انقرضت خلال فترة العصر الجليدي.

يرجع اسم النمر ذو الأنياب السيفية الى الأنياب الضخمة البارزه خارج فمه على شكل هيكل عظمي بطول 7 إنشات، رغم أن اسمه نمر الأنياب السيفية الا أنه لا يرتبط بنمور العصر الحديث، ويعتقد أنها إنقرضت في نهاية فترة الديناصورات خلال العصر الجليدي قبل حوالي 10,000 سنة قبل الميلاد.

يعتقد أن لون نمر الأنياب السيفية قريب من لون الأسود الأفريقية، وتمتلك جسم عظلي قوي يمكنه من الإنطلاق بسرعة والإنقضاض على فريسته، حيث وكما هي سنوريات العصر الحديث هي آكلة للحوم، وتلد في الأشهر الدافئة في أوائل الربيع بعد فترة حمل تستمر لـ 8 أشهر.

نمور الأنياب السيفية كانت لتكون الأعنف والأكثر إفتراسا في بيئتها، ولم يكن لها مفترسات طبيعية، لذا يعتقد أن البشر هم السبب في انقراض هذه الحيوانات، حيث تم ايجاد أكثر من 2000 قبر احفوري بالقرب من لوس انجلوس.

يعتقد أن نمور الأنياب السيفية إنقرضت في أمريكيا قبل أكثر من 12,000 سنة عندما وصل الانسان لأول مرة الى قارة أمريكيا بدأ بإصطياد هذه الحيوانات إلى أن إنقرضت، كذلك التغيرات المناخية يمكن أن تكون سبب رئيس لإنقراض هذه الحيوانات، لكن المعروف هو ليس بالكثير.

الرجوع إلى قائمة الديناصورات

حقوق الصور حيوانات