معلومات وحقائق عن ترودون

ترودونله أسنان مسننة وحادة وأطراف مرنة تجعله صياداً ماهراً

 

ترودون
Troodon
التصنيف حيوانات ما قبل التاريخ
النظام الغذائي آكل اللحوم
الوضع الحالي منقرض
الوزن 50 كغم
الحجم 2 متر

حجم الحيوان

حجم-ترودون

الترودون ديناصور صغير نسبياً عاش حتى أواخر فترة العصر الطباشيري منذ 77 مليون سنة، وتأتي تسميته من الكلمة اليونانية التي تعني الأسنان الجارحة. وقد عثر على أحافيره المتحجرة في أمريكا الشمالية.

يعتبر الترودون ديناصوراً صغيراً في المجموعة التطورية التي تنتمي إليها الطيور الحديثة، حيث تم اكتشاف بقايا متحجرة من أعشاشه وبراثين بيضه وهذا يلقي الضوء على إستراجياته التكاثرية التي تشبه على حد سواء الطيور والتماسيح.

يعتقد بعض العلماء أن ديناصورات ترودون تضع زوجاً من البيض في كل دورة، ثم تحضنها في أعشاش على الأرض وقد تجلس عليها أحياناً من أجل توفير الحرارة والدفء، حيث يشير هذا السلوك إلى أن هذه الديناصورات شكلت حلقة وصل هامة في سلسة التطور، إذ تسد الفجوة بين أقاربهم في وقت سابق من التماسيح وأقاربهم في وقت لاحق من الطيور.

ويمتاز الترودون بدماغ كبير نسبياً مع حجمه الصغير، أكبر مما لدى الزواحف الموجودة حالياً، وبالتالي فقد يكون ذكياً كما الطيور الحديثة التي تشابهه في حجم الدماغ.

 يقف الترودون على ساقين خلفيتين طويلتين، ويمتلك عيون كبيرة وسواعد مرنة في كل منها ثلاثة أصابع والتي على الأرجح أنها ساعدته على الصيد بمهارة حتى في الليل، كما يتوقع أنه تغذى على السحالي الصغيرة واللافقاريات بالإضافة إلى بعض الثدييات.

هل تعلم: دماغ الترودون كبير نسبياً مع حجمه، وهو ما يرجح أنه كان من أذكى الديناصورات أنذاك.

الرجوع إلى قائمة الديناصورات

حقوق الصور حيوانات