حقائق ومعلومات عن الولفرين

ولفرينأكبر أعضاء ابن عرس مع مظهر كالدب

 

ولفرين
Wolverine
الطائفة الثدييات
الفصيلة ابن عرس
الموطن البيئي المناطق الجبلية و الغابات الكثيفة
النظام الغذائي آكل الحيوان و النبات
الوزن 11 –  18 كغم
السرعة 48 كم/ساعة
متوسط العمر 7 – 12 سنة
مدة الحمل 30 – 50 يوم
عدد الصغار 2 – 3
اللون بني- أسود- أبيض
الغذاء الأيائل- الخراف- القوارض- البيض
الأعداء أسد الجبل- الذئاب- الدببة
الحجم (طول) جسم: 66 -86 سم | ذيل: 18 -25 سم

حجم الحيوان

حجم-ولفيرين

خريطة

خريطة-ولفيرين

ولفرين والمعروف باسم الشره، هو حيوان قوي يشبه الدب الصغير لكنه يعتبر من أكبر أنواع أفراد العرسيات التي تعيش على الأرض، يتواجد بالأساس في المناطق النائية من الغابات الشمالية والتندرا شبه القطبية، وجبال الألب من نصف الكرة الشمالي.

غالباً ما يتغذى حيوان الولفرين على الجيفة التي تتوفر في فصل الشتاء وأوائل الربيع، ويصنف من الحيوانات الآكلة للحيوان والنبات خاصةً اللحوم المورقة والعضلية، كما أنه يعتمد في غذائه على نبش النفايات حيث يمتاز بنمط تغذية يتسم بالشراهة، ويعود السبب في ذلك إلى ندرة الغذاء وخاصةً في فصل الشتاء، عادة ما يخزن الولفرين بعض طعامه إلى أوقات أخرى عند الحاجة، ولذلك الأمر أهمية خاصةً عند الإناث المرضعة في فصل الشتاء وأوائل الربيع وهو الوقت الذي يكون فيه الغذاء شحيحاً.

يعتبر ولفرين من الحيوانات المفترسة القوية، حيث تتعدد أنواع فرائسه لتشمل الغزلان، السناجب، الأرانب، الفئران، والأغنام وغيرها من الحيوانات الأخرى، وغالباً ما يستهدف الفرائس سهلة المنال كالثدييات حديثة الولادة، وعلى الرغم من ذلك، فإنه عرضة لخطر غيره من المفترسات التي تحيط به مثل الذئاب والدببة.

الولفرين حيوان انفرادي إلا في أوقات التزاوج، تكون الذكور علاقات ناجحة مع الإناث تدوم مدى الحياة، وعادةً ما يتزاوج الذكر من اثنتين أو ثلاثة إناث، يبدأ موسم التزاوج في فصل الصيف، وتضع أنثى الولفرين صغارها في أوائل الشتاء.

هل تعلم: للولفيرين شعور قوي للشم بحيث يكشف الجيف المخبأة تحت طبقات الثلوج.

الرجوع إلى قائمة الثدييات

حقوق الصور حيوانات