حقائق ومعلومات عن فقمة الفراء

فقمة الفراءجسم ممتلئ مغطى بالفراء

 

فقمة الفراء
Fur Seal
الطائفة الثدييات
الرتبة اللواحم
الموطن البيئي المياه الباردة و السواحل الصخرية
النظام الغذائي آكلة اللحوم
الوزن 105 – 317 كغم
السرعة 20 – 44 كم/ساعة
متوسط العمر 12 – 30 سنة
مدة الحمل 11 – 12 شهر
عدد الصغار 1
اللون رمادي- بني- أبيض- أسود
الغذاء الحبار- الأسماك- الطيور
الأعداء الفقمة النمرية- أسماك القرش- الحوت القاتل
الحجم (طول) 1.2 – 3.1 متر

حجم الحيوان

حجم-فقمة الفراء

خريطة

خريطة-فقمة الفراء

فقمة الفراء هي أحد الثدييات البحرية القريبة من أسود البحر، تملك من الفراء ما يجعلها جذابة جداً للصيادين. تمتاز بحاسة بصر حادة وسمع دقيق. كما أن لها زعانف طويلة نسبياً، وتكون قادرة على المشي فوق أربعة حينما تصل إلى الأرض. وهناك ثمانية أنواع من فقم الفراء تتواجد في كافة محيطات العالم.

تمتاز فقمة الفراء بامتلاكها الفراء السميك الذي يساعدها على البقاء دافئة عندما تسبح في المياه الباردة. وعلى الرغم من حاجتها لتتنفس الهواء؛ إلا أنها تقضي معظم حياتها في المياه إذ تستطيع البقاء في البحر لعدة أسابيع، حيث تتغذى على الأسماك والحبار والقشريات البحرية إضافة إلى بعض الطيور، وعادةً ما تسبح وحدها من تلقاء نفسها أو في مجموعات صغيرة.

تقضي فقم الفراء معظم أوقاتها في السباحة في المحيطات المفتوحة باحثة عن الغذاء، وبشكل عام فإنها تميل للعودة إلى نفس شواطئ في كل عام، أو إلى تجاويف الصخرية كانت قد أنشأتها في الصيف.

وفي موسم التزاوج، تتجمع حيوانات فقمة الفراء بأعداد كبيرة جداً على الشاطئ، تقوم الذكور القوية والتي تعرف باسم الثيران بإنشاء أراضي التزاوج وجمع ما يقارب 40 من الإناث، وتقاتل منافسيها من أجل الهيمنة. وبعد انتهاء موسم التكاثر تعود الإناث وتتزاوج مرة أخرى بعد بضعة أيام، وتتراوح فترة الحمل لديها ما يقارب عاماً كاملاً لتضع بعد ذلك صغيراً واحداً، ثم تتزاوج مرة أخرى لمواصلة الدورة.

تعاني فقم الفراء من ظاهرة الصيد المكثف، واليوم؛ تواجه تهديدات إضافية بسبب تغير المناخ والتلوث ما قد يؤثر بشكل كبير على أعدادها حول العالم.

هل تعلم: تستطيع أنثى فقمة الفراء وجراؤها تمييز أصوات دعواتها حتى بعد انفصالها ولمدة أربع سنوات.

الرجوع إلى قائمة الثدييات

حقوق الصور حيوانات