معلومات وحقائق عن سمكة الحفش الصينية

سمكة الحفش الصينيةمظهر بدائي مع زعانف كبيرة وخطم ممدود

 

سمكة الحفش الصينية
Chinese Sturgeon
الطائفة شعاعيات الزعانف
الموطن البيئي البحار والأنهار
النظام الغذائي آكلة اللحوم
الوزن 450 كغم
متوسط العمر 50 – 60 سنة
عدد البيض ملايين
اللون رمادي،أزرق،أسود
الغذاء محار،ديدان،أسماك
الأعداء الإنسان
الحجم (طول) 5 أمتار

حجم الحيوان

حجم-سمكة الحفش الصينية

خريطة

خريطة-سمكة الحفش الصينية

سمكة الحفش الصينية هي سمكة نادرة ومهددة بخطر الانقراض يعثر عليها في بحر الصين الشرقي إلى مناطق نهر اليانغسى، وهي سباحة محنكة تسافر ما يزيد عن 3500 كم في كل عام لتضع البيض في النهر، وقد شكل بناء السدود مؤخراً حواجز وعقبات أمام أسماك الحفش كما هدد مستقبلها، وقد أدت حركة المرور الكثيفة والصيد الجائر وتلوث المياه إلى خسائر فادحة في أعداد هذه الأسماك إذ يقدر العلماء بقاء أقل من ألف سمكة منها حالياً.

يمكن لسمكة الحفش الصينية النمو إلى أبعاد هائلة مع عينات يصل طولها إلى 5 أمتار بوزن 450 كغم، هذه الأسماك الكبيرة لها مظهر قديم وهيئة جسم تشبه القرش مع زعانف كبيرة وخطم ممدود وصفوف من التلال تمتد على طول العمود الفقري إلى أعلى، ولأنها مهددة بخطر الانقراض قامت الحكومة الصينية بحمايتها من خلال تقليص صيدها وإنشاء مناطق محمية تحت السدود لتكون بمثابة وطنها البديل، كما عملت بعض الجهود على تربيتها بالمئات في الأسر ثم إطلاقها إلى الأنهار، لكن هذه الجهود لم تحقق إلا نجاحاً محدوداً في إستعادة أعدادها السابقة.

قد يكون حظ هذه الأسماك في النجاة ضئيل لكنها صمدت وعاشت في نهر اليانغسى منذ 140 مليون سنة، وهي أثر حي من عصور الديناصورات وتدعى أحياناً بالأحافير الحية، وتشير بعض التقارير إلى أن أسماك الحفش قادرة على التكيف مع اختلاف بيئاتها، وتؤكد الدراسات تكيف هذه الأسماك مع تحول نظامها الغذائي من الإعتماد على مخلوقات القاع البحرية كالمحار إلى ديدان الأرض الأكثر وفرة في مجالها.

هل تعلم: يقدر العلماء بقاء أقل من 1000 سمكة حفش صينية في مداها.

الرجوع إلى قائمة الأسماك

حقوق الصور حيوانات